صحيفة خلف الكواليس
الرئيسية / محليات / الجمعية الكويتية لتقنية المعلومات دشنت برنامجها التدريبي الصيفي ال35 تحت رعاية مؤسسة الكويت للتقدم العلمي وبالتعاون مع مركز صباح الأحمد للموهبة والإبداع

الجمعية الكويتية لتقنية المعلومات دشنت برنامجها التدريبي الصيفي ال35 تحت رعاية مؤسسة الكويت للتقدم العلمي وبالتعاون مع مركز صباح الأحمد للموهبة والإبداع

أعلنت الجمعية الكويتية لتقنية المعلومات تدشين برنامجها التدريبي الصيفي ال 35 للأطفال والناشئة اليوم، تحت رعاية مؤسسة الكويت للتقدم العلمي وبالتعاون مع مركز صباح الأحمد للموهبة.

أمين سر الجمعية الكويتية لتقنية المعلومات فاضل عبدالسلام ثمن جهود المؤسسين الأوائل للبرنامج التدريبي الصيفي الذي يعد ارث مميز للجمعية حيث ساهم منذ اطلاقه في عام 1989 في تعزيز الدور الريادي للجمعية والمتمثل في العمل على بناء ثقافة تكنولوجية وتقنية لدى المجتمع الكويتي تبدأ من الطلبة في المراحل الدراسية التي تسبق الجامعة تحديدا المرحلة الابتدائية والمتوسطة والثانوية، مشيرا الى أن الاقبال على البرنامج شهد تزايداً لافتاً في السنوات العشر الأخيرة خصوصا بعد التطور التكنولوجي الهائل الذي تشهده المنطقة والعالم، مبينا ازدياد عدد المسجلين في البرنامج للعام الجاري بنسبة 25% مقارنة بعدد المسجلين في البرنامج بعام 2023 الماضي حيث بلغ عدد المسجلين في البرنامج لعام 2024 – 200 متدرب ومتدربة مقارنة ب150 التحقوا بالبرنامج في العام الماضي.

ولفت عبد السلام الى ان البرنامج التدريبي الصيفي ال 35 للجمعية للأطفال والناشئة مجاني ومدته شهر وهو متاح لفئتين عمريتين من 8 سنوات الى 12 سنة ومن 13 الى 17 سنة ، موضحاً أن البرنامج في دورته الحالية سيركز على تعليم تقنيات الذكاء الاصطناعي والروبوت وأسس الجرافيك ديزاين ببرنامج الاستيليتر بالإضافة الى برمجة بايثون والألعاب ،مشيرا الى شروط الالتحاق بالبرنامج والتي من أبرزها أولوية التسجيل لأبناء الأعضاء المسجلين في الجمعية الكويتية مؤكدا على أن التسجيل في البرنامج مجاني، بهدف دعم دور الجمعية كجمعية نفع عام في رفع مستوى الوعي المجتمعي بالتحول الرقمي والتكنولوجيا وتأسيس جيل قادر على مواكبة المستجدات المتسارعة في اطارها .

بدوره قال عضو الجمعية الكويتية لتقنية المعلومات ومدرب برنامج الجرافيك ديزاين ادوبي استيليتر بشار الكندري أن دورة تعليم الاستيليتر التي سيشرف على تعليمها للمدربين المسجلين من الجنسين ستركز على تدريبهم على المباديء الأساسية للتعامل مع واجهة البرنامج الذي يشهد اقبالا متزايدا على تعلمه في السنوات الاخيره لأهميته في تطوير محتوى الصور والبوستات التي يتم نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي فضلا عن دوره في مساعدة الطلبة والطالبات في مشاريعهم المدرسية، مشيرا الى أن البرنامج يتم تعليم المستوى الأولى منه لأول مره في البرنامج التدريبي الصيفي فهو من البرنامج الحديثة التي تمت اضافتها للبرنامج التدريبي الصيفي للجمعية للفئة العمرية من 13 الى 17 سنة ، وكاشفاً عن تنظيم الجمعية لدورات جديدة للمستويين المتوسط والمتقدم لنفس البرنامج الاستيليتر في الفترة المقبلة .

عن admin

اترك رد