صحيفة خلف الكواليس
الرئيسية / أقسام أخرى / منوعات / تفاصيل جديدة في قضية “سفاحة الرضع”

تفاصيل جديدة في قضية “سفاحة الرضع”

أدلى طبيب بشهادته، في محاكمة جديدة لـ “لوسي ليتبي” الشهيرة بالممرضة “سفاحة الرضع”، والتي كانت أدينت بالفعل بقتل 7 رضع ومحاولة قتل 5 آخرين أثناء عملها في مستشفى “كونيسة تشيستر” البريطاني.

وقال الطبيب، رافي جايارام، إنه وجد ليتبي ذات يوم واقفة بجانب جهاز التنفس الصناعي لواحدة من المواليد الجدد، ولم تكن تفعل شيئاً ولم تتحرك ساكناً فيما كانت المؤشرات الحيوية للرضيعة تنهار، بحسب “دايلي ميل”.
وأضاف الطبيب أنه وعدد من زملائه كانوا بالفعل قلقين بشأن سلوك الممرضة وشعروا بعدم الارتياح لوجودها بمفردها مع الرضع,

أنبوب التنفس

وأضاف الطبيب جايارام: “في فبراير 2016، شهدنا عددًا من الحوادث غير العادية مع الأطفال، وقد لاحظ عدد من الزملاء وأنا، ارتباط ذلك بوجود لوسي ليتبي في قلب هذه الأحداث، لقد أجرينا مراجعة موضوعية ولم نجد أي عوامل أخرى”.
وأكد الطبيب أن أجهزة الإنذار التي تنطلق عادة في حالة كهذه لم تكن تعمل، وقال: “أسرعت لإنقاذ الرضيع لقد فوجئت بعدم انطلاق الإنذار”.
وقال الطبيب إنه وجد مشكلة في أنبوب التنفس الخاص بحاضنة الرضيعة، وهو ما استغربه أيضاً قائلاً: “سيتطلب الأمر الكثير من الحركة حتى تتمكن الطفلة من إزاحة الأنبوب”.
وقال الطبيب إنه أعاد إنعاش الطفلة بإزالة الأنبوب وإعطائها الأكسجين من خلال قناع، وقال “لقد استعادت وعيها بسرعة كبيرة، في غضون بضع أنفاس”.

“بيبي ك”

واتُهمت ليتبي،بمحاولة قتل الرضيعة، التي يشار لها باسم “بيبي ك”، من خلال تحريك أنبوب التنفس في غضون ساعتين من ولادتها.
وتقضي الممرضة السابقة حاليًا 14 أمرًا بالسجن مدى الحياة بعد إدانتها في أغسطس الماضي بقتل 7 أطفال تحت رعايتها ومحاولة قتل 6 آخرين.
ولم تتمكن هيئة المحلفين في محاكمتها الأصلية من التوصل إلى حكم في قضية بيبي ك. ، وفي إعادة المحاكمة بتهمة محاولة القتل، دفعت ليتبي ببراءتها.

عن admin

اترك رد