صحيفة خلف الكواليس
الرئيسية / محليات / العلي: الچنعدة مكانها «قمم الأقواع» و«الشعب المرجانية»

العلي: الچنعدة مكانها «قمم الأقواع» و«الشعب المرجانية»

صفحة «بحري» تلتقي اليوم الحداق عبدالله العلي الذي حدثنا عن بداياته البحرية مع والده وتعلمه طرقاً جديدة في الصيد، وأكثر ما يُميز المحادق الجنوبية، وأفضل أماكن تواجد أسماك الچنعد، خصوصا أحجامها الكبيرة، وأفضل مواسم صيد الهامور وطرق صيده وييمته التي يفضلها، ولماذا دائما صيد النهار يكون محصوله أكثر من الليل، والأسباب التي جعلت سمكة النهاش نادرة في سوق السمك، كما أطلعنا العلي على تجربته في صيد سلطنة عُمان، ونقاط الاختلاف بين المحادق العُمانية والكويتية، وأكثر ما يميز محادق السلطنة، ومتى يبدأ موسم الصيد في سلطنة عُمان، والييمة المتعارف عليها في صيد بحر عُمان، وأهم أنواع الأسماك التي تتواجد في منطقتي الشويمية وخلوف، ومعلومات أكثر عن صيد المحادق الجنوبية الكويتية ومحادق سلطنة عُمان الحبيبة، فإلى التفاصيل:

في البداية يقول الحداق عبدالله العلي: عشقت البحر والصيد منذ الصغر، وكنت أرافق الوالد في ذلك الوقت خلال رحلات صيده للمحادق الجنوبية مثل قاروه وأم المرادم ومحادق جزيرة كبر، وقد تعلمت من الوالد كل شيء يخص البحر والصيد من حسبة المايات والموادع والترديع ومعرفة مواسم الاسماك، وبعد أن كبرت وكبرت هواية الصيد معي وازدادت خبرتي بالصيد باستخدام وسائل الصيد الحديثة ورافقت الأصدقاء برحلات بحرية كثيرة وتعلمنا من بعض أشياء متنوعة ساهمت وبشكل كبير في وفرة الصيد وبأقل جهد.

محادق الجنوب متنوعة

ويتابع قائلاً: من واقع خبرتي المتواضعة لا يوجد هناك موقع معين للصيد وإنما الأسماك تنتقل من موقع إلى آخر على حسب المرعى المتوافر والبيئة المناسبة وأيضا حرارة التيارات البحرية، وبما أنني من حداقة المحادق الجنوبية اجدها متنوعة بالاسماك وبأحجام طيبة تجد الشعري والنهاش والعندق والبالول والقطو والحمام وأنواعا أخرى كثيرة لها رغابة.

الچنعدة يميزها لحمها الأبيض

ويتابع العلي: سمچة الچنعد تعتبر من اسماك التونة لكن الذي يميزها ان لحمها أبيض، وتتواجد بجميع مناطق الكويت، وهي من الاسماك المهاجرة وصيدها يكون حول الشعب المرجانية وقمم الاقواع، واكبر احجامها يكون في البحر المفتوح والاماكن العميقة وكلما زادت حرارة الجو تتوافر احجامها الكبيرة والعكس صحيح وخلال فصل الشتاء نصطادها بطريقة البورد والقفشة وفي الصيف نستخدم التشخيط الحلي.

صيد الهامور بأكثر من طريقة

ويضيف العلي: الهامور والبالول ليس لهما موسم معين ومتواجدان طول السنة، ويتكاثران في الأماكن الصخرية وخصوصا الاقواع الجنوبية وينصاد الهامور بأكثر من طريقة بالمحايات والخيط والتشخيط والبالول كذلك وافضل ييمة للهامور المچوة والشعم والچم الصغير وايضا من الاماكن التي يتواجد بها هي الطبعانات سواء الشمالية او الجنوبية وصيده يكون بوقفة الماية واتعب على أنواع الخيوط الطبية.

صيد النهار أكثر

ويقول العلي: الصيد ارزاق يوزعها رب العالمين ودائما وابدا الخبرة تلعب دورا كبيرا وهي المفتاح لتصل الى افضل مواقع الاسماك، ولاشك في أن صيد النهار يكون أكثر والسبب يرجع الى ان الاسماك في هذا الوقت ترعى عكس الليل تماما الصيد فيه قليل ومن المعروف لدى جميع الحداقة ان صيد الشتاء له طابع خاص لأن الجو جميل وخصوصا في وقتنا هذا، ويجب على الحداق اختيار نوع السمكة التي يريد اصطيادها ويكون يعرف مكانها ويختار الوقت والماية المناسبين.

«النهاش» نادرة في السوق

ويضيف العلي: سمكة النهاش اصبحت من الاسماك النادرة وفي السابق كان يكثر في الاقواع الجنوبية وموسم صيده في شهر يناير وحتى نهاية شهر فبراير والعجيب في الأمر انه نادر في السوق، وبالنسبة لأسماك الفسكر موسمها يبدأ شهر اغسطس وايضا في شهر ديسمبر الى شهر مارس وتحصلها في جزيرة قاروة والارياق وكبر.

بحر عمان وتنوع الأسماك

وأكد ان الصيد في بحر عمان يختلف تماما عن صيد الكويت وهي منطقة مفتوحة على محيط وتعبر فيها جميع انواع الاسماك ومصنفة كـ (3) دولة في العالم بوفرة الاسماك وتنوعها، وهي تجربة ناجحة وحلوة ومحادقها طيبة وكل منطقة لها طريقة في الصيد بس لازم تكون تعرف وتسأل قبل لا تروح حتى تعرف ماذا تحتاجه هناك.

العومة سر صيد عمان

ويضيف العلي: مواسم الصيد في عمان تبدأ من منتصف شهر سبتمبر ولغاية شهر مايو، والمناطق الشرقية والجنوبية تتأثر بخريف صلالة من نصف شهر يونيو لغاية سبتمبر طبعا التأثير يكون بالأمواج والضباب على بعض المناطق، وبالنسبة للييم المستخدم دائما يكون العومة والخثاق و«السماري» يكون ضروري لسببين الاول اذا كانت الماية شادة وقوية في بعض المواقع والثاني في حالة بحثك عن مكان صيد جديد.

الشويمية وخلوف

وأشار العلي إلى أن أفضل اماكن الصيد في عمان الشويمية والحلانيات والرأس الحمر وخلوف وفيها الهامور والنهاش والشعم العود والشماهي والچنعد ويخلط معاك نقرور ونويبي والهامور قليل تحصله في منطقة خلوف وجزيرة مصيرة فيها سمچ وصيدها متنوع وهي عبارة عن جزيرة كبيرة فيما جميع الخدمات وتستطيع ان تحدق فيها على السيف وإذا كان فيها تيارات هوائية تقدر تغير مكانك وتروح للجهة الثانية وأمورك طيبة.

لا تجازف بحياتك

وقال العلي: البحر ما فيه كبير، دائما احرص على اجراءات السلامة سواء داخل الكويت أو خارجها واللايف جاكيت معهم بكل طلعة وطفاية الحريق شيء أساسي وتأكد دائما من حالة الجو ولا تجازف ابدا بحياتك لأجل سمچة.

ختامية

واختتم العلي قائلا: ارجو من اخواني الحداقة المحافظة على بحرنا وعدم رمي العلب والاكياس فقد اصبح بحرنا مدمرا من التلوث والقراقير وشباك الصيد «العديد» واصحاب المشابك، وافحص طرادك قبل أن تنزل للبحر واعمل له صيانة دورية، وربي يحفظ الجميع.

عن admin

اترك رد