الرئيسية / أقسام أخرى / فن وثقافة / براد بيت لم يكن سعيداً بلقب الرجل الأكثر جاذبية في العالم

براد بيت لم يكن سعيداً بلقب الرجل الأكثر جاذبية في العالم

نال براد بيت لقب “الرجل الأكثر جاذبية على قيد الحياة” من مجلة “بيبول” الأمريكية مرتين الأول عام 1995 والثاني عام 2000، لكن معلومات جديدة كشفت أن النجم الأمريكي لم يكن سعيداً بحيازة هذا اللقب.

ظهر بيت للمرة الأولى على غلاف المجلة عام 1995، إثر النجاح الكبير الذي حققه مع فيلمي “مقابلة مع مصاص دماء” و”أساطير الخريف”، بفضل وسامته وادائه المتميز. ثم أعادت منحه اللقب عام 2000. لكن يبدو أنه لم يستمتع بهذا الامتياز الاستثنائي وفقاً لما جاء في مضمون كتاب جديد للمخرج إدوار زويك، الذي تعاون معه بيت في الفيلمين.

وسلطت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية الضوء على مضمون الكتاب الجديد المقرر صدوره يوم 13 فبراير (شباط) الجاري، تحت عنوان عنوان “النجاح، التعثر والأهام الأخرى: سنواتي الأربعين في عالم هوليوود”.

واعتبر المخرج إدوار زويك في كتابه أن بيت رفض في المرتين التحول إلى رمز للإثارة بدل التركيز على أدائه التمثيلي. وقال: “كان غير سعيد عندما أطلق عليه الناس لقب الرجل الأكثر جاذبية لهذا العام، وهو شيء لا يحب أن ينسب إليه فضل أو لوم، بل يفضل التركيز على النجاح”.

المشاهد العاطفية توتره

من غير الواضح ما إذا كانت علاقة بيت وزويك خلال تصوير الفيلمين جيدة أو سلبية، فأثرت على رد فعل النجم الصاعد (آنذاك) عند الاحتفال بمظهره الجميل ووسامته.
وفي مذكراته، يشير المخرج إلى أنّ بيت “كان ينفعل في كل مرة عليه تصوير مشهد يتطلب منه إظهار مشاعر عاطفية عميقة”.

وأشار إلى أن الشخصية التي أداها في فيلم “أساطير الخريف” كانت في الأساس للنجم توم كروز، لكن لظروف معينة انتقل الدور إلى براد النجم الصاعد، الذي لم يكن يحب مشاهد العاطفة والهيام، وهو ما دفعه في مكان ما إلى الاستقالة.

زويك يكشف سبب العصبية والتوتر

ومضى زويك ليقول بأنّ بيت كان متقلب المزاج، ويتحوّل إلى غاصب، في كل مرة عليه تمثيل مشهد عاطفي، ما أدخله في نقاش مع المخرج، إلى أن تمكّنا في ختام المهة التوصل إلى الصورة التي ظهر عليها الفيلم ونال عنها الجوائز.
وكشف زويك أن بيت نشأ مع رجال يتحكمون في عواطفهم، وأساس رواية فيلم “أساطر الخريف” الحب والخيانة، لذلك كانت هناك صعوبة كبيرة عليه، إلا أنّ المخرج وجد نواة نجم قادر في داخله، لذلك كان في كل مشهد عاطفي يثيره ليخرج منه الأفضل.

نجوم حملوا اللقب مرتين

براد بيت لم يكن الوحيد، فقد سبقه العديد من النجوم مثل جورج كلوني وجوني ديب النجمين اللذان حصلا على لقب “الرجل الأكثر جاذبية على قيد الحياة” مرتين.

أما النجم ريتشارد غير، فحصل على اللقب عام 1999، وبعد فترة منحته المجلة لقب الزوج  الأكثر جاذبية على قيد الحياة، حين كان متزوجاً من عارضة الأزياء العالمية سيندي كروفورد.

عن admin

اترك رد