الرئيسية / أقسام أخرى / منوعات / من العزف على البيانو للعب التنس: أبرز هوايات كيت ميدلتون

من العزف على البيانو للعب التنس: أبرز هوايات كيت ميدلتون

وسط مشاغل الحياة وصعوباتها، يجد الإنسان ملاذه في هواية يجب أن يمارسها ويجد فيها سعادته، ويشعر من خلالها بالراحة وتبديل طاقته السلبية بأخرى إيجابية تمنحه دفعة للاستمرار والنهوض للعمل من جديد.

العائلات المالكة ليست استثناء.. فوسط التزاماتهم الملكية وعملهم الدؤوب يجدون لأنفسهم وقتاً لتفريغ الضغوط والتعب بممارسة هواياتهم المفضلة التي قد تكون للبعض أكثر من واحدة.

هوايات كيت ميدلتون: متعددة

كيت ميدلتون أميرة ويلز معروفة بحبها للرياضة كالتنس وكرة الربغي، هذا بالإضافة لإجادتها العزف على البيانو. كل هذا يمثل جزءاً من هوايات الأميرة الملكية التي يحفل سجلها بالعديد من الهوايات، وهذا ما سنستعرضه لكم في التقرير التالي.

العزف على البيانو

في ديسمبر 2021، عشية الكريسماس، أسعدت كيت ميدلتون المعجبين الملكيين عندما عزفت على البيانو في خدمة رويال كارولز Royal Carols: Together at Christmas في حفل ترانيم الكريسماس الذي أقيم في كنيسة وستمنستر آبي، لتكون هذه هي المرة الأولى التي تُظهر فيها كيت مهاراتها في العزف على البيانو علناً.

مرةً أخرى أظهرت فيها كيت مهاراتها على البيانو في مسابقة الأغنية الأوروبية Eurovision لعام 2023، حيث ساهمت أميرة ويلز، بأداء قصير على البيانو في العرض الافتتاحي للمسابقة الأوروبية الشعبية.

لعب التنس

العائلة المالكة البريطانية مرتبطة ارتباطاً وثيقاً بلعبة التنس وهو ما يظهر في بطولة ويمبلدون، وكان افتتان كيت الشخصي بهذه الرياضة يسبق علاقتها بالأمير ويليام.

فالتنس من هوايات كيت المدرجة على الموقع الملكي الرسمي، حيث تستمتع أميرة ويلز باللعبة بين الحين والآخر، وتلعبها منذ صغرها. وشوهدت وهي تتلقى دروس التنس سابقاً في لندن، وشاركت في الألعاب خلال المناسبات الرسمية. وهي أيضاً مشجعة منتظمة في ويمبلدون، وتأخذ مكانها دائماً في المربع الملكي، كما أنها الراعي الملكي لنادي عموم إنجلترا للتنس والكروكيه، واتحاد التنس. وفي السنوات الأخيرة أحب المشجعون رؤية كيت ميدلتون في نهائي بطولة ويمبلدون للسيدات وللرجال أيضاً، خاصةً وهي توزع الجوائز في ويمبلدون.

هواية البستنة

في عام 2019، شاركت كيت في معرض تشيلسي للزهور وأنشأت حديقة “العودة إلى الطبيعة”. سلطت هذه الحديقة الضوء على لقب أميرة الأطفال الذي أطلقه المعجبون على كيت، حيث تضمنت أنشطة لتشجيع الأطفال على العثور على الجمال في الطبيعة.

أيضاً كانت البستنة عملاً روتينياً ناقشه أمير وأميرة ويلز علناً، حيث يحب الأمير ويليام وكيت ميدلتون هذه الهواية المنزلية، على الرغم من اعتراف الأمير بأن زوجته أكثر اهتماماً بالخضرة منه، تقوم بكل أعمال البستنة.

حب الطبخ

في مناسبات عديدة، تحدثت كيت ميدلتون عن حبها للطهي والخبز، وكشفت سابقاً أن لديها تقليداً تتبعه في يوم ميلاد أطفالها، حيث تسهر لوقتٍ متأخر لتخبز لهم كعكة يوم الميلاد بنفسها. كما قد تستعين كيت بأطفالها الثلاثة في المطبخ.

التصوير الفوتوغرافي

تم إدراج التصوير الفوتوغرافي ضمن اهتمامات كيت في سيرتها الذاتية الرسمية. في السنوات الأخيرة، التقطت الدوقة بنفسها العديد من صور أطفالها للاحتفال بأيام ميلادهم والأيام الأولى من المدرسة وما إلى ذلك، لنشرها في المواقع والصحف والسوشيال ميديا. كيت هي أيضاً عضوة فخرية في الجمعية الملكية للتصوير الفوتوغرافي. وأثناء تفشي وباء كورونا، ناشدت كيت ميدلتون المصورين الناشئين “التقاط كيف تبدو الحياة” أثناء الإغلاق عندما أطلقت حملتها Hold Still، كفرصة لإيجاد طرق للتواصل مع الجمهور.

لعب كرة الرغبي

لقد كان حب كيت لكرة الرغبي راسخاً على مر السنين، وكشفت شقيقتها؛ بيبا ميدلتون، ذات مرة أن الرغبي كان جزءاً أساسياً من عائلة ميدلتون أثناء نشأتها. بعد استبدال الأمير هاري بصفته راعي اتحاد الرغبي لكرة القدم ودوري الرغبي لكرة القدم، كشفت كيت ميدلتون عن موهبتها المخفية في لعبة الرغبي في مقطع فيديو.

رياضة الغوص

شارك الأمير ويليام وكيت ميدلتون جولة في منطقة البحر الكاريبي احتفالاً باليوبيل البلاتيني للملكة الذي صادف فترة حكمها التي استمرت 70 عاماً كملكة. أثناء الجولة، تم نشر مقطع فيديو للزوجين الملكيين أثناء ممارسة رياضة الغوص، وتفاجأ المعجبون بأن الزوجين الملكيين لديهما عدد من المؤهلات في مجال الغوص. وفي عام 2015، كشفت صحيفة The Telegraph أن كيت اجتازت مؤهلات غواصي المياه المفتوحة المتقدمة من الرابطة المهنية لمدربي الغوص (PADI).

من الواضح أن هذه الهواية سمحت لكيت بإظهار جانبها المغامر ومواصلة الاهتمام الذي كان يشغله بالفعل زوجها وأفراد آخرون من العائلة المالكة.

الإبحار

تم الكشف عن هواية كيت ميدلتون في الإبحار خلال مجموعة متنوعة من الارتباطات الملكية في الخارج. وتنص السيرة الذاتية الرسمية لكيت على الموقع الإلكتروني الملكي على أنها استمتعت بالإبحار منذ صغرها. على سبيل المثال، خلال زيارتها الرسمية لنيوزيلندا مع زوجها ويليام، شاركت في سباق في أوكلاند. ثم، في عام 2019، واجهت ويليام مرة أخرى وجهاً لوجه في سباق كأس الملك الخيري.

عن admin

اترك رد