الرئيسية / أقسام أخرى / منوعات / لماذا يتجنب ويليام وكيت إظهار المودة في الأماكن العامة؟

لماذا يتجنب ويليام وكيت إظهار المودة في الأماكن العامة؟

كشف خبير للغة الجسد، عن السبب الحقيقي وراء اختيار الأمير ويليام والأميرة كيت عدم إظهار المودة لبعضهما البعض بشكل علني، أثناء مهامهما الرسمية.

من الملاحظ أن الأمير ويليام وزوجته الأميرة كيت يتجنبان في كثير من الأحيان، إمساك أيدي بعضهما البعض في الأماكن العامة، على عكس أعضاء آخرين في العائلة المالكة، مثل ميغان ماركل والأمير هاري، ويعزو خبير لغة الجسد دارين ستانتون، هذا الأمر إلى دور الأمير ويليام المستقبلي كملك.
وأوضح ستانتون، أن الملك والملكة المستقبليين، يستخدمان ويتبعان البروتوكولات الملكية التقليدية للملكة الراحلة إليزابيث، ويتجنبان إظهار المودة علناً خلال المناسبات الرسمية.
ونظراً لأن ويليام وكيت يقضيان الكثير من الوقت في تمثيل الملكية البريطانية رسمياً في المناسبات الرسمية، فمن غير المرجح أن يظهرا المودة لبعضهما البعض بشكل علني، كما هو معروف عن هاري وميغان.


ونقلت صحيفة إكسبرس عن ستانتون قوله، بأن ويليام وكيت سيستمران في هذا النهج في المناسبات الرسمية، وأن طريقتهما في إظهار المودة المتبادلة لن تتجاوز نظرات العين، والتربيت على الظهر.
ومع ذلك، فقد شوهد ويليام وكيت، أكثر استرخاء مع بعضهما البعض في عدة مناسبات، ففي حفل توزيع جوائز بافتا العام الماضي، شوهدت كيت، وهي تقوم بحركة ملفتة تجاه زوجها أثناء مغادرتهما السجادة الحمراء.
وبالمثل، عندما حضرا حفل زفاف الأميرة يوجيني في عام 2018، جلس الزوجان في المقعد الخلفي، ووضعت كيت يدها على زوجها والابتسامة تعلو وجهها.

عن admin

اترك رد